"ابن النفيس" يُكافح "كورونا" بوصفات سحرية لتقوية المناعة

قدم العديد من المبادرات لمجابهة المرض

"ابن النفيس" يُكافح "كورونا" بوصفات سحرية لتقوية المناعة

كوفيد 19".. هذا الفيروس الذي شغل وما زال يشغل العالم من أكثر من تسع شهور من حين ظهوره بمدينة ووهان بالصين والذي أصاب العالم بالهلع كونه نوع مستحدث من فيروس كورونا وسرعة انتشاره وكثير من المعلومات كانت مجهولة والطريقة المثلى للتعامل معه هذا الذي حير العالم خلال الفترة السابقة.

وقد أعلن العالم أجمع حالة الطوارئ، وصنف الفيروس من قبل منظمة الصحة العالمية بوباء عالمي، وفي فلسطين لم يكن الحال أفضل فأعلنت الجهات الرسمية حالة الطوارئ .

الدكتور محمود الشيخ علي مدير مركز ابن النفيس للنباتات الطبية و المكملات الغذائية يقول:"إن فلسطين جزء من المنظومة العالمية وكان لابد أن تُصاب بهذا الفيروس الذي اخترق كل الحدود ولم يفرق بين الأجناس وتأقلم في كل المناخات.

ويؤكد الدكتور الشيخ علي الحاصل ماجستير تغذية علاجية دبلوم في الطب البديل و التكميلي بكالوريوس صيدلة أن فايروس كورونا رغم سرعة انتشاره إلا أنه لا يعتبر الأخطر على مدار التاريخ ولا يعتبر الأكثر فتكاً مقارنة بوباء الطاعون او الانفلونزا الاسبانية التي حصدت عشرات الملايين من البشر في الربع الاول من القرن العشرين ".

ويشير مدير مركز ابن النفيس إلى أن الفايروس اخترق قطاع غزة بعد عشرات الدول في العالم وأصاب الملايين واصبح هناك بروتوكول للتعامل معه، وأصبحت صورته أكثر وضوحاً لآلية التعامل معه والوقاية منه من خلال تقوية المناعة والتباعد والنظافة الشخصية .

ويوضح الدكتور الشيخ علي، أن مركز ابن النفيس كان سباق لكل هذه المستجدات حيث حذر عام 2010  العالم بما هو قادم من أوبئة وكان دائما يحث على تسليح جهاز المناعة وأهميته بالحفاظ علي صحة الانسان وأنه خط الدفاع الأول أمام أي مرض مهما كانت شدته من خلال برامجه الاذاعية والمتلفزة ووسائل الاعلام المختلفة بغزة ويقدم البرامج الغذائية الصحيحة واعلان مبادرات تدعم الصحة العامة  التي تعتمد علي تقوية جهاز المناعة والتي تعتمد علي الطبيعة  والعودة لها من خلال التجارب العديدة التي قام بها منذ سنوات وأثبت نجاعتها بتحقيق السلامة لكل من تابع برامج ابن النفيس سواء توعوية او غذائية .

ويضيف، أنه سخر مراكزه المنتشرة في قطاع غزة في توعية الناس في ظل انتشار جائحة كورنا وتابع العديد من الحالات حول العالم عبر وسائل التواصل الاجتماعي ونجح بانتشالهم من هذا الوباء الخطير ..

وبين الشيخ علي، انه قدم برتوكولاً تغذوياً لتقوية مناعة الجسم للوقاية من كورونا حيث تم نشره والدعوة للعمل به .

وأكد الشيخ علي، أنه أعلن استعداده لتقديم النصائح وقدم نفسه ومراكزه جنود مجندة تحت أمرة الجهات المختصة والتشبيك معهم.

وقام بإنتاج منتجات تدعم جهاز المناعة منها اعشاب طبيعية وعسل بصمغ النحل الذي لاقى اقبالاً كبيراً من الناس، وأعشاب طبيعية كمشروب واقي تعمل على تقوية جهاز المناعة ..

وأضاف أنه قام  بتقديم العديد من الوصفات السهلة والموجودة في كل مطبخ لكي يتناولها الانسان يوميا 

كما قدم النصح من خلال برامج يومية للرد على استفسارات الجمهور حول "كيف تقي نفسك من كورنا من بيتك"، وتابع العشرات من الحالات بالحجر الصحي والمنزلي، مبيناً أن وزارة التربية والتعليم في غزة اعتمدته كخط ساخن لتقديم النصائح التغذوية لأهالي الطلاب والمجتمع.

وفي إطار محاربته لجائحة كورنا قدم ابن النفيس العديد من المبادرات التي تعتمد على توعية الجمهور ومشاركته لها وكان من أهمها من بيتك أوقف كورنا. كما شدد ابن النفيس على ضرورة تعزيز الجانب النفسي لأفراد المجتمع وخصوصا ممن يثبت أنهم مصابين بالفيروس.

"مرفق رابط المنتجات والأعشاب التي تعمل على تقوية المناعة "

رابط الخبر

كلمات مفتاحية