زهرة القرنفل
فؤائده: مهدئ للألام وخصوصاً الأسنان

صفاته:
شجرة دائمة الخضرة يبلغ ارتفاعها ما بين 10-15 متراً ولها رائحة قوية، وبراعم أزهارها المجففة تحوي على المواد الكيميائية المفيدة ويعود لها الفضل في استخدامها المتنوعة والمختلفة أوراقها بيضية متكاملة الحواف تتجمع الأزهار في نورات رأسيمية يتحول لونها الى اللون البني بتدرج نضوجها شكلها مسماري بتلاتها متداخلة وملتفة في شكل كرة والازهار الناضجة مصدر زيت القرنفا ومنه القرنفل الوردي وقرنفل العذراء موطنه المناطق الحارة والصين والهند وأندونيسيا وجنوب الفلبين وتنزانيا ومدغشقر والبرازيل يمكن استخراج الزيت من شجرة القرنفل وأوراقها ن طريق التقطير.

مكوناته:
زيت عطري يحوى على الايوجانول ، ساليسيلات الميثيل (مسكن) حامض أولينوليك وستيغماستيرول كاريونسيلين.

استخداماته:
زيت نبات القرنفل يحتوي على مركب الايوجانول بنسبة 60-90 % من وزنه وهذا المركب له صفة التخدير الموضعي وكذلك له قوة تطهير ضد الميكروبات لا يستهان بها لذا فله استخدامان عديدة مثل مسكن لالام الاسنانمهدئ لللالام ومطهر عام للفم بصورة خاصة يساعد على القضاء على الطفيليات يقلل من التوتر ويستخدم كعلاج لحالات حب الشباب والقروح والتشنجات العضلية ولتحسين الذاكرة وكمحفز للعقل.

طريقة الاستخدام:
توضع ازهار القرنفل المجففة في الوعاء ما مغلي لمدة خمس دقائق وتشرب، يوضع رأس زهرة القرنفل على موضع ألم السن مباشرة لتهدئة الألم أو توضع عدة قطرات من زيت القرنفل على موضع الألم يضاف القرنفل مع الطعام عند اعداد الطعام.

كن أول من يعلق