كيف تختار مأكولات ومشروبات الصيف بعناية !

ابن النفيس - غزة

كل فصل من فصول السنة له اغذيته الخاصة ونباتاته الخاصة التي يستفيد منها الانسان ليحافظ على نفسه في هذا الموسم، فعلى سبيل المثال تنمو في فصل الشتاء نباتات مثل الخبيزة، القريص، الصعترو "الزعتر" وغيرها من النباتات الطبيعية، التي لها دور هام في علاج التهابات الصدر والالتهابات الرئوية التي تنتشر في فصل الشتاء، وتكثر أيضاً الحمضيات التي لها دور في تقوية جهاز المناعة و تحارب الانفلونزا التي تكثر في هذا الفصل، وبما اننا في فصل الصيف أيضاً له نباتاته و فاكهته، ففي هذا الفصل تكثر فاكهة البطيخ الذي تمد الجسم بكميات كبيرة من الماء الذي يفقده من حرارة الصيف، كما يكثر الخيار الذي يحتوي على اكثر من 90% من مكوناته على الماء لنفس الهدف الذي وجد من أجله البطيخ ليقلل الظمأ في فصل الصيف، فيميل الانسان في فصل الصيف الى تناول الاغذية الباردة أو كسر المأكولات الحارة بالباردة مثل وضع اللبن على الباذنجان، ايضا تناول اليقطين الذي يعتبر من المأكولات الباردة، لكن هناك بعض الاعتقادات الغذائية الخاطئة التي نتناولها في فصل الصيف مثل شرب الماء المثلج وتناول البوظة اعتقاداً منا أنها تقلل الظمأ وهذا غير صحيح فالماء البارد يزيد من العطش كما أن البوظة تحتوي على سعرات حرارية عالية تسبب في زيادة الوزن من خلال تراكم الدهون وهذا مما يزعح جسم الانسان لا سيما في فصل الصيف، و الافضل تناول الماء العادي وعدم شرب المشروبات او المأكولات ساخنة او مثلجة، لان حرارة جسم الانسان 37 درجة وعند دخول جوف الانسان مأكولات او مشروبات سواء مثلجة او ساخنة ستسبب سوء الهضم، ومن العادات الخاطئة اللجوء لشرب المشروبات الغازية والعصائر المصنعة وهذه من اسوأ العادات الغذائية لأنها تحتوي على مواد مصنعة وأصباغ لها ضرر بليغ على جسم الانسان اذا اكثر من شربها، غير المشاكل التي تسببه للجهاز الهضمي وليس لها علاقة بسد الظمأ كما يعتقد البعض والافضل استبدالها بعصائر طبيعية " تعصر في البيت" دون إضافة سكر ابيض، و من الاكلات السيئة في الصيف الاكثار من تناول اللحوم والمشاوي التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون لا سيما لحوم الابقار والضأن لأن هذه المأكولات تحتوي على سعرات حرارية عالية ستتكدس في جسم الانسان على شكل دهون والنتيجة زيادة الوزن، و لا ننسى بعض الناس الذين يلجأون لتناول المكسرات المملحة اثناء الزيارات والسهرات الصيفية، الذي يؤدي لاحتباس السوائل والتهابات في الكلى، لذلك التوازن في المأكل والمشرب هو الحل الصحيح و الصحي للإنسان و لنتذكر دائما قوله تعالى "فلينظر الانسان الى طعامه"

 

 

د. محمود عبد اللطيف الشيخ علي

اخصائي التغذية العلاجية

مدير مركز ابن النفيس للنباتات الطبيعية والمكملات النباتية