مركز ابن النفيس يخرّج رسالة ماجستير من الجامعة الإسلامية

ليست الرسالة الاولى التي نوقشت اليوم في ضريح الجامعة الاسلامية في غزة والتي تخرجت من مركز ابن النفيس ولن تكن الاخيرة بل هي بداية لتأسيس أكبر أكاديمية لطب البديل في فلسطين تكون مرجع للدارسين والراغبين في الحصول علي دراسات عليا وفق آلية منهجية سليمة ..

اليوم وبحضور الدكتور محمود عبد اللطيف الشيخ علي المدير العام لمركز ابن النفيس والأستاذ محمد الشيخ علي المدير الاداري للمركز ومسئول قسم المبيعات ناقش الأستاذ اسماعيل محمد أهل رسالة الماجستير الخاصة به والتي كانت بعنوان "سمات الشخصية وعلاقاتها بصورة الجسم لدي عينية من البدناء".

حيث أجريت هذه الدراسة في مركز ابن النفيس وتعتبر هذه الدراسة الخامسة التي أجريت في ابن النفيس وحصل دارسيها علي درجة الماجستير ،، وأشاد الدكتور حسن الطهراوي مشرف الدراسة بمركز ابن النفيس لما يتمتع به من مهنية عالية تتمثل في الأداء والعلم وقال ان مركز ابن النفيس يعتبر رافد علمي مهم في الوطن عامة وغزة خاصة ويمثل ناقلة نوعية في تاريخ العلم الحديث والذي يطبق عمليا علي ارض الواقع لما يحدثه من تغير ملموس علي حياة النساء بشكل عام والارضاء عن الذات مما يدعم النساء نفسيا ويعزز دورهم الايجابي بالمجتمع.

وكان ضمن لجنة المناقشة الأستاذ الدكتور رمضان قوتة مناقش داخلي والاستاذ الدكتور مسعود عبد الحميد حجو مناقش خارجي  والذين أثنوا بدورهم علي الرسالة وعلي دور المركز. 

وبلقاء مع دكتور محمود الشيخ علي المدير العام لمركز ابن النفيس شكرا اللجنة المختصة وشكر الاستاذ اسماعيل أهل ووجه دعوة للجامعة  بأن يكون بينها وبني ابن النفيس تعاون بالمستقبل لتعزيز المناهج الجامعية بالأساليب الحديثة للتغذية السليمة علي أسس صحية من خلال المركز متمنيا للأستاذ اسماعيل أهل مستقبلا يليق به هو وجميع الدارسين .